عالم / قطاعات

22 أيار 2020, 15:38
وكالات
"رينو" إلى زوال؟

حذّر وزير المال الفرنسي برونو لومير، من أن شركة "​رينو​" للسيارات قد تختفي إذا لم تحصل على مساعدة قريباً جداً لكي تتصدى لتداعيات أزمة فيروس "كورونا"، مشيراً إلى أنها تحتاج للتكيف مع الوضع.

وقال لو مير إن على مصنع "رينو" في فلان قرب ​باريس​ أن يبقي أبوابه مفتوحة، وإن على الشركة أن تكون قادرة على الاحتفاظ بأكبر عدد ممكن من الوظائف في فرنسا، في موازاة صَون قدرتها على المنافسة. وأضاف أن رئيس مجلس إدارة "رينو"، جان دومينيك سينار، يعمل بقوة على خطة استراتيجية جديدة، وأن ​الحكومة الفرنسية​ تدعمه.

وأبلغ لومير أيضا صحيفة "​لوفيغارو​" أنه لم يوقع بعد قرضاً بقيمة خمسة مليارات يورو، أي 5.5 مليار دولار، لـ"رينو" وأن المحادثات مستمرة. وانخفض سهم الشركة في تعاملات اليوم بنسبة 2.9% قبل أن يقلص التراجع إلى نحو 1%.