متفرقات / منوعات

07 شباط 2020, 08:55
AFP
وفاة الطبيب الذي حذر من "كورونا"..

أعلنت هيئة تفتيش صينية الجمعة فتح تحقيق في أعقاب وفاة طبيب كان أول المحذرين من فيروس "كورونا" وتعرض لتأنيب من السلطات الصينية لمجاهرته بالأمر. وذكرت اللجنة في بيان أن فريق التحقيق سيتوجه إلى ووهان، بؤرة الفيروس حيث توفي الطبيب لي وينليانغ "لإجراء تحقيق شامل في المسائل المتعلقة بالطبيب والتي اثارها الناس".

وتوفي لي (34 عاماً) في ساعة مبكرة اليوم، كما أعلن مستشفى ووهان المركزي. وأثارت وفاة طبيب العيون غضباً وحزناً في خضم أزمة تعيشها الصين بسبب فيروس "كورونا" الذي أسفر عن وفاة أكثر من 630 شخصاً، وإصابة 31 ألفا في الصين، فضلا عن إكتشاف إصابات في دول اخرى.

ولي كان من بين 8 أطباء لاحقتهم الشرطة لحديثهم عن انتشار فيروس شبيه بـ"سارس" (المتلازمة التنفسية الحادة) على مواقع التواصل الاجتماعي في كانون الأول/ديسمبر. وانتقدت المحكمة العليا الصينية في كانون الثاني/يناير شرطة ووهان لمعاقبتها أولى "المروجين للشائعات"، معتبرةً ان الأزمة ما كانت لتصبح بهذا السوء "لو صدق الناس تلك الشائعات في حينه".