متفرقات / اجتماعيات

02 تموز 2019, 12:37
موقع أرقام
الاحتباس الحراري يهدد 80 مليون وظيفة

لا تقتصر آثار الاحتباس الحراري السلبية على المناخ فحسب، وإنما تمتد لتؤثر على حياة البشر اليومية ومناحيها الاقتصادية، إذ توقعت منظمة العمل الدولية التابعة للأمم المتحدة، أن يؤدي الاحتباس إلى خسارة في الإنتاجية توازي 80 مليون وظيفة بحلول عام 2030.

وأرجعت المنظمة السبب إلى ارتفاع "الإجهاد الحراري" في الزراعة وقطاعات أخرى صناعية، لافتة إلى أنه في عام 2030، قد تضيع 2.2% من مجموع ساعات العمل في العالم بسبب درجات الحرارة المرتفعة، وذلك بحسب توقعات مبنية على ارتفاع الحرارة العالمية 1.5 درجة مئوية بحلول نهاية القرن.

ويشير الإجهاد الحراري إلى حرارة أعلى من تلك التي يمكن للجسم أن يتحملها من دون التعرض لأضرار فيزيولوجية، ويحصل ذلك بشكل عام أثناء بلوغ الحرارة درجات أعلى من 35 مئوية مع رطوبة قوية.