متفرقات / منوعات

14 أيار 2019, 13:32
موقع أرقام
مزاد علني على "بوينغ" في هونغ كونغ

عرض مطار هونغ كونغ الدولي طائرة من طراز "بوينغ 767" رابضة في محيطه منذ 4 سنوات للبيع في مزاد علني، وذلك مقابل سعر احتياطي يبلغ 795 ألف دولار. والسعر الاحتياطي هو أدنى سعر محدد ومقبول من قبل البائع للبيع في المزاد العلني.

وتسعى هيئة مطار هونغ كونغ إلى أن تشترط بنود المزاد على الفائز أن يحصل على الفور على الطائرة كاملة أو مفككة، في إشارة إلى رغبة المطار في التخلص من الطائرة التي خدمت لمدة 27 عاما لشركة نقل جوي روسية أعلنت إفلاسها.

وفي دعوة المناقصة، ذكرت الهيئة أن الطائرة بلا سجلات صيانة، وليست في حال جيدة. وأكدت أنها ستطلب من الفائز بالمزاد شرائها في غضون ثلاثة أشهر، سواء بحجمها الأصلي أو أجزاء منها.

وتعود قصة هذه الطائرة إلى تشرين الأول/أكتوبر 2015، حينما انهارت شركة "ترانسايرو" الجوية الروسية تحت وطأة الديون. وفي نفس العام، أقلعت رحلة تابعة للشركة، وتحمل رقم UN965، من مطار دوموديدوفوموسكو متوجهة إلى هونغ كونغ، ووصلت في 26 تشرين الأول/أكتوبر، أي بعد يوم من إلغاء رخصة تشغيل الشركة.

وكانت هذه آخر رحلات شركة "ترانسايرو" التي أعلنت إفلاسها، ثم تركت طائرة "بوينغ 767" رابضة في مطار هونغ كونغ الدولي، بحسب ما نشرت صحيفة "ساوث تشينا مورنينغ بوست".

وفي كانون الأول/ديسمبر 2015، احتجزت سلطة المطار الطائرة بسبب عدم دفع رسوم الوقوف. وبمرور الوقت، حصلت سلطات مطار هونغ كونغ على أمر من المحكمة لبيع الطائرة بحالتها، وفقًا لمناقصة.

ومع عدم وجود سجلات صيانة، وعدم إمكان قدرتها على الطيران مرة أخرى بدون إنفاق الملايين على أعمال الإصلاح، علاوة على ضرورة تتبع المستندات الأصلية، يبدو أن الطائرة سيكون مصيرها في ساحة الخردة، وفقًا لخبراء تأجير الطائرات.

وقال المثمن الذي يعمل لدى الجمعية الدولية لتجارة طائرات النقل في الصين، ديفيد يو، إن السعر الاحتياطي للطائرة الذي حددته هيئة المطار يبدو أعلى من قيمتها في الخردة. وقال إن عملية البيع ستكون صعبة بدون أي توثيق للطائرة أو أجزاء منها أو لحالتها الحالية.